الدوري الألماني.. بايرن ميونخ يسحق هايدنهايم بفوز درامي

رياضة | 11 نوفمبر 2023 08:54 م

نجا بايرن ميونخ من ضربات هايدنهايم بفوز درامي بنتيجة (4-2) على ملعب أليانز أرينا، وذلك ضمن منافسات الجولة الحادية عشرة من الدوري الألماني..

حشد نت:

نجا بايرن ميونخ من ضربات هايدنهايم بفوز درامي بنتيجة (4-2) على ملعب أليانز أرينا، اليوم السبت، وذلك ضمن منافسات الجولة الحادية عشرة من الدوري الألماني.

رباعية بايرن جاءت عن طريق هاري كين "ثنائية"، رافاييل جيريرو وتشوبو موتينج في الدقائق (14، 44، 72 و85)، فيما أحرز تيم كلينيست ويان نيكلاس بيست هدفي هايدنهايم (ق 67 و70).

بهذه النتيجة، ارتقى بايرن ميونخ للصدارة مؤقتا بوصوله للنقطة 29، فيما توقف هايدنهايم عند 10 نقاط في المركز الثالث عشر.

المباراة شهدت إجراء توماس توخيل مدرب بايرن، بعض التغييرات على تشكيلته الأساسية، لا سيما في ظل كثرة الغيابات بخطي الدفاع والوسط.

وحاول بايرن استغلال الكرات الثابتة والركنيات، عبر تقدم ثنائي الدفاع أوباميكانو ومين جاي، حيث كاد المدافع الفرنسي أن يصطاد إحدى الكرات برأسه، لكن محاولته أخطأت طريقها للمرمى، كما هو حال زميله الكوري الجنوبي بعدها بدقيقتين.

ضربات كين

ونجح هاري كين في صيد شباك هايدنهايم من أول فرصة سنحت له بعد تلقيه تمريرة من ساني داخل منطقة الجزاء، ليتسلم الكرة ويستدير بجسده قبل أن يوجهها على يسار الحارس بكفاءة.

وارتدت كرة من دفاع الضيوف للايمر خارج منطقة الجزاء، ليقابلها بتسديدة يسارية خاطفة، لكنها أخطأ طريق المرمى.

وشكل هايدنهايم خطورة لأول مرة بعد انطلاقة لمهاجمه كيلينيست، الذي توغل بالكرة داخل منطقة الجزاء، لكنه وجه تسديدة ضعيفة غير متقنة، مرت بعيدا عن المرمى.

وأهدر بونا سار فرصة هدف محقق بعدما مرر له ساني كرة برأسه أمام المرمى، لكنه سددها في جسد الحارس كيفن مولر، الذي حولها ببراعة إلى ركنية.

واستغل بايرن سلاح الركنيات من محاولة جديدة، ليرتقي كين لعرضية ساني قبل أن يوجهها برأسية متقنة نحو الشباك، معززا تقدم فريقه بهدف ثان، لينتهي الشوط الأول لصالح بايرن (2-0).

إحباط العودة

مرت الدقائق الأولى من الشوط الثاني هادئة قليلا حتى انطلق ساني بالكرة من منتصف الملعب حتى مررها لكين على حدود منطقة الجزاء، ليتسلمها الأخير قبل أن يوجه تسديدة أرضية زاحفة، تصدى لها الحارس مولر بقدمه.

وبدأ هايدنهايم يتقدم للأمام قليلا أملا في الوصول لمرمى مانويل نوير، وهو ما تحقق بالفعل بعد عرضية وصلت إلى كلينيست، الذي قابلها بتسديدة على الطائر إلى الشباك، مقلصا النتيجة للضيوف.

الهدف شجع هايدنهايم على الضغط أكثر على بايرن من أجل معادلة النتيجة، والذي نجح بالفعل في توريط أحد المدافعين في خطأ فادح بعدما تبطأ في تمرير الكرة، ليستخلصها منه بيست قبل أن يوجه تسديدة فشل نوير في التصدي لها، محرزا هدف التعادل.

الإثارة لم تتوقف عند هذا الحد، بل عاد بايرن للتقدم بهدف ثالث بعد دقيقتين فقط عن طريق البديل جيريرو، الذي ارتدت كرة إليه من حارس هايدنهايم، ليقابلها بتسديدة مباشرة نحو الشباك.

وتلقى كين هدية جديدة من ساني، لكن المهاجم الإنجليزي لم يقبلها هذه المرة بعدما سدد كرة طائشة أعلى المرمى.

لم يتوقف البدلاء بعدها عن صناعة الفارق بعدما أرسل ماتيس تيل عرضية متقنة نحو تشوبو موتينج، الذي ارتقى عاليا لمقابلة الكرة بضربة رأسية في أقصى الزاوية اليمنى، مطلقا رصاصة الرحمة على الضيوف بهدف رابع.

وفي اللحظات الأخيرة، كاد هايدنهايم أن يقلص النتيجة بضربة رأسية عبر البديل شيمر، لكن كرته مرت فوق العارضة، ليطلق الحكم بعدها صافرة النهاية.