خلال نزول ميداني إلى الضالع.. الدكتورة القيسي:  مخيم "السوداء" للنازحين أصابنا بصدمة

مجتمع | 02 ديسمبر 2023 08:15 م

اوضحت الدكتورة القيسي، أن مخيم "السوداء جلاس" للنازحين، الذي كان أول محطة للفريق، أصابهم بصدمة، حيث فوجئوا بعدم توفر البيئة الصحية، وافتقار المخيم لأبسط مقومات الحياة، منها مياه الشرب.

حشد نت- عدن- خاص:

استمرارا لنشاط الادارة العامة للمرأة في وزارة الصحة العامه والسكان، وتواصلا لبرنامج النزول المعد سلفاً من الإدارة العامة للمرأة للتوعية ضد العنف القائم على النوع الاجتماعي، وتحت رعاية معالي وزير الصحة العامه والسكان الدكتور قاسم بحيبح تم نزول الدكتورة زينب القيسي وفريقها إلى محافظة الضالع.

واوضحت الدكتورة القيسي لـ "حشد نت"، أن مخيم "السوداء جلاس" للنازحين، الذي كان أول محطات الفريق، أصابهم بصدمة، حيث فوجئوا بعدم توفر البيئة الصحية، علاوة على افتقار المخيم لأبسط مقومات الحياة، بينها مياه الشرب.

وذكرت الدكتورة القيسي، ان قاطني المخيم أفادوا بعدم توفر المياه، ويقومون بشرائها من السوق المحلية، إضافة إلى معاناتهم جراء البرد الشديد.

ولفتت إلى انه تم مناقشة قضايا العنف ضد المرأة والطفولة، وحالات العنف التي اسفرت عنها الحرب والظروف التي رافقتها، متطرقين إلى حالة الفقر التي يعيشها ساكني المخيم والذين أكثرهم من المهاجرين الأفارقة.

وقالت القيسي، إن الفريق ناقش مع المهاجرين الأفارقة  أنواع العنف واسبابه وكيفية الإبلاغ عنه، وكيف يمكن معالجته، وطرق ابلاغ الجهات المعنية عن حوادثه، والحماية الامنة منه.

وبحسب القيسي، تطرق نقاش الفريق إلى العنف الجسدي والتحرش الجنسي والزواج المبكر وسبل الوقاية، بما في ذلك من مختلف انواع المخدرات.

ولفتت إلى أنهم استمعوا إلى شرح من هؤلاء المهاجرين عن الصعوبات التي تواجههم، والتي كان من أبرزها عدم وجود منظمات دولية لمساعدتهم في ابسط مقومات الحياة.

واشارت الدكتوره القيسي في ختام حديثها، إلى أنه سوف يتم نقل شكواهم. مؤكدة في الوقت نفسه أنهم مستمرون في عملهم تحت مختلف الظروف، للتوعية بمخاطر العنف وتقديم الدعم النفسي، باعتباره من صميم عملهم الإنساني.